| 23:51:33 |
الرئيسية / إذاعة صوت الجنوب

إذاعة صوت الجنوب


منطلقات ومرتكزات:


تنطق الإذاعة في التخطيط لمضمونها الإعلامي المتمثل في برامجها من عدة مرتكزات تهدف تحقيق الأهداف الرئيسة والفرعية من خلال مضمون برامجي مفيد وممتع في نفس الوقت، وهذه المرتكزات هي الآتية :

 
- بنــاء الثقــة:  يعُنى هذا المرتكز بتقديم مضمون إذاعي يعمل على بناء ثقـة إيجابية بين المحطـة والقائمين عليها من جهـة، والجمهـور المستهدف من جهـة أخـرى.
 - الخصوصية الإيجابية: ويهدف هذا المرتكز إلى خلق تواصل فريد ما بين الإذاعة والمستمعين والجمهور، فالإذاعة إذاعتهم وهي تخاطب قضاياهم وتشعرهم بالاعتزاز والفخر الذي يصب في تنميـة الشعور بالوطنيـة والمواطنة الفاعلة.
 - بناء اتجاهات صديقة للتنمية: يشكل هذا المرتكز المحك الرئيسي لتحقيق أهداف الإذاعة التنمويـة، ويتطلب إعداد برامج ومواد إذاعية اقناعية تُعنى بتغيير الاتجاهات السلبيـة وبناء اتجاهات أخرى أكثر إيجابية في مجالات المشاركة التنموية وقيم العمل والإنتاجية، وتحفيز التغير الاجتماعي والثقافي الايجابي.
  - الفرص الواعدة: يتوجه هذا المرتكز بشكل مباشر إلى الشباب ويهدف إلى جعل الإذاعة أداة من أدوات حل تحديات الفقر والبطالة وتحسين نوعيـة الحياة ،من خلال تعريف الشباب  بفرص جديدة للإنتاج والاستثمار والمبادرة وتعزيز المعرفة والإدراك لقيم وثقافة النجاح والاعتماد على الذات.
 - التنوع الايجابي المبدع  : يعنى هذا المرتكز بقبول التنوع باعتباره قوة ثقافية واجتماعية  مبدعة ، وبناء اتجاهات ايجابية في هذا الشأن ، من خلال تعريف المجتمعات المحلية بقيم التنوع وأهميتها في التغير الاجتماعي والثقافي الايجابي .
 - تنمية المواطنة: يهدف هذا المرتكز إلى تحويل الطاقة الشعورية بالانتماء الوطني إلى قيم إيجابية تنعكس في سلوك الأفراد في المجتمع وتحديداً الشباب، ومحاولة نشر الوعي بما يخص قضايا الانغلاق وغيرها من القضايا الاجتماعية الحساسة.
 
الترفيه الإيجابي. يهدف الترفيه الإيجابي إلى خدمة الأهداف الإذاعية الفرعية السابقة من خلال توفير عناصر الجذب التي تسهم في توسيع قاعدة المستمعين ، وتربط أهداف التخطيط الإذاعي بين المعرفة والترفيه من جهة وبينهما معا والخصوصية الايجابية من جهة أخرى ، كي تسهم هذه الرؤية المهنية في تحقيق اكبر قدر من الجاذبية والتأثير والمصداقية